وصلات

وصلات

Untitled 1

معنى اسم يعقوب

الاشتقاق الأصح لاسم يعقوب لدى بعض المفسرين

لاحظ العديد من المفسرين أن تسمية يعقوب مرتبطة بأبيه إسحاق. فقال السهيلي في الروض (ولما ذكر موهبته لإبراهيم وتبشيره بإسحاق، ثم يعقوب، كان لفظ يعقوب أولى بذلك المقام، لأنها موهبة بعقب أخرى، وبشرى عقب بها بشرى). وكذلك ما قد يُفهم من كلام ابن كثير في القصص والبداية (ولده يعقوب المشتق من العقب من بعده). وابن عثيمين في تفسيره (وسمي يعقوب: قيل: لأنه عقب إسحاق)، والطيار (سُمِّي من الحدث الذي قام فيه، وهو كونه يخلف أباه أي يعقبه/ نظرات في المعرب). ولعل سيد قطب في الظلال قصد الاشتقاق (سيكون لإسحاق عقب من بعده هو يعقوب).

 

تأمل في معنى اسم يعقوب من خلال القرآن العظيم

{وَمِن وَرَاء إِسْحَقَ يَعْقُوبَ} (71) سورة هود

لو تمعنا في الآية الكريمة، وقارنا بين معنى [وَمِن وَرَاء] وبين معنى [يَعْقُوبَ]، لتطابق المعنيان أو كادا. فالأوضح أن يكون اسم (يعقوب) مشتقاً من معنى [وَمِن وَرَاء]. فالأقرب أن اسم يعقوب من أنه عقب (من وراء) أبيه إسحاق، وكأن معنى [وَمِن وَرَاء إِسْحَقَ يَعْقُوبَ] هو: (ويَعْقُبُ إسحاقَ يعقوبُ)، أو : (وعُقْب إسحاق يعقوب).

فَيُفْهَمُ من الآية أن يعقوب عليه السلام سُمي بذلك على الأرجح لأنه (عُقُب، عُقْب، عَقِبِ، عَقْب، عُقْبَان) أبيه إسحاق في مولده، أي (بعده، وراءه، خلفه)، أو لأن يعقوب يَعْقُبُ إسحاق.  فعبارة (وَمِن وَرَاء) كأنها تشرح وتبين معنى اسم يعقوب، وتربطه بإسحاق (يعقوب يعقب أباه).  

حامد العولقي